هيا المنيّس

نادي كونكريت فيه مدربات وايد ولكن المدربة هيا المنيس كان فيها شيء غير عنهم  ، مدربة لياقة بدنية وخاصة بوت كامب ، هوايتها ركوب الكاياك (نوع من القوارب الصغيرة لراكب واحد)، والطبخ و معلومات عامة ، تحب الدوناتس وتبدي يومها بتمارينها الرياضية لتخفيف الضغط على نفسها ،  اللي خلانا نسوي معاها مقابلة ، لما شفت صورتها وكان تقريبا عمرها 19 سنة وصورتها الحين بعمرها 23 سنة ، لمشاهدة الصورة ، شفنا الفرق وحبيت اعرف شلون وصلت الى هذه النتيجة ، وليش ماسوت عمليات من تكميم وتنحيت وغيرها ، البنات لجأوا للتكميم كطريقة أسهل وأسرع على الرغم من وجود تأثيرات سلبية ، ولكن هيا اختارت الطريقة الافضل وبطريقة صحية وهي الرياضة ، شنو اللي خلاها تضعف وليش صارت مدربة ؟ هذا اللي بنعرفه خلال المقابلة

This entry was posted in blog, videostory. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s